تراجع طفيف لطلبات إعانة البطالة الأميركية

طباعة

تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي مما يشير إلى أن سوق العمل الأميركية تحرز تقدما محدودا جديدا في إعادة الملايين إلى العمل بعد أن خسروا وظائفهم بسبب الاضطرابات الناجمة عن كوفيد-19.

وقالت وزارة العمل الأميركية الخميس 8 أكتوبر إن إجمالي الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة المعدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 840 ألفا للأسبوع المنتهي في الثالث من أكتوبر تشرين الأول مقارنة مع مستوى معدل صعودا عند 849 ألفا في الأسبوع السابق.

كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يبلغ عدد الطلبات 820 ألفا في أحدث أسبوع.

وظلت الطلبات عند مستويات مرتفعة بعدما انخفضت لأقل من مليون في أغسطس آب مع سعي الحكومة لتغيير أسلوب تجرد به البيانات من التقلبات الموسمية.

وتزيد الطلبات على مستوى الذروة البالغ 665 ألفا المسجل خلال فترة الكساد الكبير في 2007-2009 على الرغم من تراجعها عن مستوى قياسي بلغ 6.867 مليون في نهاية مارس آذار.