أسعار النفط تهبط بأكثر من 1% والمخزونات الأميركية تؤجج مخاوف من تخمة الإمدادات

طباعة

تراجعت أسعار النفط الأربعاء بعد زيادة مفاجئة لمخزونات الخام الأمريكية أججت المخاوف من تخمة إمدادات عالمية كما أن ارتفاع حالات الإصابة بكوفيد-19 فاقمت القلق إزاء تباطؤ تعافي الطلب على الوقود.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت تسليم ديسمبر كانون الأول 42.70 دولار للبرميل بانخفاض 46 سنتا أو 1.1 المئة بحلول الساعة 0730 بتوقيت جرينتش.

وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم ديسمبر كانون الأول 43 سنتا ما يوازي واحدا بالمئة إلى 41.27 دولار. وكان العقدان قد ارتفعا في الجلسة السابقة.

وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة زادت 584 ألف برميل في الأسبوع المنتهي في 16 أكتوبر تشرين الأول لتصل إلى 490.6 مليون برميل في حين توقع محللون في استطلاع أجرته رويترز انخفاضا قدره مليون برميل.

وزاد من الضغط تجاوز حالات الإصابات بالفيروس 40 مليونا في أنحاء العالم أمس الثلاثاء مع تجدد إجراءات العزل العام في بعض المناطق في أوروبا.

وعلى جانب الإمدادات، قال وزير الطاقة الروسي أمس إن من السابق لأوانه مناقشة مستقبل الإنتاج العالمي للنفط بعد ديسمبر كانون الأول، وذلك بعد أقل من أسبوع من إعلانه أن خطط تخفيف قيود الإنتاج الحالية ينبغي أن تمضي في مسارها.