الجزائر تتوقع هبوط عائدات النفط والغاز بمقدار الثلث إلى 23.5 مليار دولار هذا العام

طباعة

قال وزير الطاقة الجزائري عبد المجيد عطار الاثنين 26 أكتوبر إن بلاده تتوقع تراجع عائداتها من صادرات النفط الخام والغاز إلى 23.5 مليار دولار هذا العام من 34 مليار دولار في 2019 بسبب هبوط الأسعار العالمية وتنامي الاستهلاك المحلي.

تعتمد الجزائر، العضو في أوبك، بشدة على صادرات النفط والغاز لتمويل ميزانية الدولة وسداد قيمة واردات من السلع تقدر بأكثر من 40 مليار دولار سنويا.

وفاقمت جائحة فيروس كورونا العالمية من الضغوط المالية على الاقتصاد وأجبرت شركة الطاقة المملوكة للدولة سوناطراك على خفض استثماراتها المزمعة للعام الحالي بمقدار النصف إلى سبعة مليارات دولار.

تزامن ذلك مع زيادة في الطلب المحلي على الغاز ومنتجات النفط، وصلت إلى سبعة بالمئة سنويا، وفقا لأرقام رسمية.

وقال عطار في تصريحات للإذاعة الرسمية إن الجزائر أنتجت 90 مليار متر مكعب من الغاز في 2019 في حين بلغ الاستهلاك 43 مليار متر مكعب.