أرباح قطاع البنوك والخدمات المالية القطري تنخفض 10.6% بنهاية سبتمبر بضغط من المخصصات

طباعة

انخفضت أرباح شركات قطاع البنوك والخدمات المالية في بورصة قطر بنهاية الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بنسبة 10.6% على أساس سنوي إلى 16.91 مليار ريال بضغط من تجنيب مخصصات اضافية لمواجهة تداعيات جائحة كورنا على محفظة القروض والتمويل.  

وتصدر البنك التجاري قائمة البنوك الأكثر إنخفاضا على مستوى الربحية بنسبة 22% على أساس سنوي إلى 1.15 مليار ريال، بينما خالف البنك الخليجي التوقعات ونمت أرباحه الفصلية بنسبة 9.3% مدعوما بزيادة إيرادات  التشغيل.

وسجلت البنوك المُدرجة المتوافقة أنشطتها وأحكام الشريعة الإسلامية نمواً طفيفاً في صافي الأرباح  بنهاية سبتمبر بإجمالي 4.66 مليار ريال بدعم من نمو أنشطة التمويل.

في المقابل تراجعت أرباح مجموعة QNB بنحو 1.73 مليار ريال وبنسبة 15.4 % بتأثير من زيادة المخصصات إلى 1.9 مليار ريال.

واستمر بنك قطر الأول - بمفرده -  في مسلسل تسجيل الخسائر و بنحو 228 مليون ريال بنهاية سبتمبر الماضي، ما ساهم في ارتفاع الخسائر المجمعة للبنك الى ما نسبته 32% من رأس المال.