الإغلاق العام يعود إلى بريطانيا لمدة 4 أسابيع مع تزايد إصابات كورونا

طباعة

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون السبت 31 أكتوبر، أن إنكلترا ستتبنى إغلاقًا عاما ثانيًا مع انتشار حالات الإصابة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة، مما يؤدي إلى إغلاق جميع الشركات غير الضرورية، مع ترك المدارس مفتوحة حتى الأول من ديسمبر في الوقت الذي تحاول فيه قمع الفيروس.

قال جونسون إنه سيُطلب من الأشخاص البقاء في المنزل ما لم يكن ذلك لأغراض أساسية، بما في ذلك التعليم أو لأسباب طبية أو لشراء البقالة.

 يجب إغلاق الحانات والبارات والمطاعم باستثناء الوجبات الجاهزة والتوصيل.

وقال إن بعض الصناعات التي لا تستطيع العمل من المنزل، مثل البناء والتصنيع، ستستمر. يسري الإغلاق ابتداءً من الخميس.

تأتي الخطوة الحالية في أعقاب إعلانات مماثلة من ألمانيا وفرنسا هذا الأسبوع، والتي أعلنت أيضًا عمليات إغلاق جديدة على مستوى البلاد في محاولة للسيطرة على انتشار فيروس كورونا المتفاقم قبل العطلات.

أبلغت المملكة المتحدة عن أكثر من 22 ألف حالة Covid-19 بناءً على متوسط أسبوعي - أعلى بكثير من ذروتها الأولى في الربيع عندما أبلغت عن متوسط 4800 حالة جديدة.