2014 يشهد انتعاش السوق العقاري في ابوظبي

طباعة
شهد عام 2014  أداءً إيجابياً لمختلف فئات السوق العقاري في إمارة أبوظبي، مسجلة نمواً من حيث القيمة، ويعزى الطلب الصحي على مختلف فئات الأصول العقارية في السوق إلى مجموعة من العوامل من أبرزها المبادرات الحكومية العديدة التي عززت من نمو سوق العمل وساهمت في توفير المزيد من الوظائف، بالإضافة إلى النظرة الإيجابية من قبل المستثمرين تجاه السوق والتي حفزها جزئياً فوز دبي بشرف استضافة معرض إكسبو الدولي 2020 وفقا لتقرير شركة "أم بي أم" العقارية، ذراع إدارة العقارات التابعة لمصرف أبوظبي الإسلامي. وعلى صعيد فئة العقارات السكنية شهد العام 2014 إطلاق أول المشاريع للبيع على المخطط في أبوظبي منذ أكثر من 6 سنوات، وذلك مع إطلاق شركة الدار العقارية مشاريعها الثلاثة "الهديل" و"أنسام" "ناريل" بتكلفة إجمالية تبلغ حوالي 5 مليارات درهم، وتضم مجتمعة أكثر من 900 وحدة سكنية. كما أطلقت شركة التطوير والاستثمار السياحي أول مشروع تطويري سكني في المنطقة الثقافية، "ممشى السعديات"، والذي يضم 461 وحدة سكنية، وحظيت جميع المشاريع التي تم إطلاقها بإقبال قوي من قبل المشترين، حيث تم بيع كافة الوحدات المطروحة في السوق، ونتوقع أن يتم إطلاق مشاريع جديدة خلال العام الجاري.