أسهم أوروبا تغلق مستقرة في ظل تزايد إصابات الفيروس وتسجل مكاسب أسبوعية

طباعة

استقرت الأسهم الأوروبية عند الإغلاق الجمعة 13 نوفمبر، إذ تفاقمت المخاوف من تأثر اقتصاد المنطقة في أشهر الشتاء المقبلة بسبب تصاعد وتيرة الإصابات بفيروس كورونا، غير أن المؤشر القياسي سجل ثاني أسبوع من المكاسب على التوالي.

وصعد المؤشر Stoxx600 الأوروبي 0.01% بعد أن قفز في وقت سابق من الأسبوع بدعم تفاؤل حيال لقاح فعال لكوفيد-19.

 وربح المؤشر12.5 % في الأسبوعين الماضيين، مدعوما أيضا بآمال في هدوء على صعيد التجارة العالمية في عهد الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن.

وارتفعت الأسهم الألمانية 0.2%، في حين زاد المؤشر CAC40 الفرنسي 0.3% بعد أن صعد في وقت سابق من الأسبوع إلى قمة ثمانية أشهر.

وكان الأداء الأفضل لأسهم الخدمات المصرفية من بين القطاعات الرئيسية الأوروبية، إذ صعد 16.5% هذا الأسبوع، فيما حققت أسهم السفر، التي فقدت 25% من قيمتها هذا العام، ثاني مكسب أسبوعي على التوالي.