إيران تتوقع عودة الشركات الأجنبية إذا رفعت أميركا العقوبات

طباعة

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، إن إيران تتوقع عودة الشركات الأجنبية للبلاد إذا رفعت الولايات المتحدة العقوبات التي تفرضها عليها بعد تولي الرئيس المنتخب جو بايدن الحكم وإن بعض الشركات أجرت اتصالات أولية بالفعل.

وغادرت شركات أجنبية كبرى إيران بعد أن أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ عامين انسحاب بلاده من اتفاق إيران النووي لعام 2015 مع قوى عالمية وأعاد فرض عقوبات اقتصادية عليها.

ووضعت واشنطن منذ ذلك الحين عشرات من الشركات الأجنبية على قائمة سوداء لاتهامها بالتعاون مع إيران.

وقال ربيعي في مؤتمر صحفي "زادت في الفترة الأخيرة الاتصالات لفتح مكاتب لشركات أجنبية ووجود تمثيل لها في إيران".

وأضاف ربيعي أن الشركات التي لم تغادر إيران رغم العقوبات قد تمنح فرصا أكثر في المستقبل. ولم يذكر أي شركة بالاسم. وتعهد بايدن بالعودة للاتفاق النووي، الذي وقعت عليه واشنطن عندما كان نائبا للرئيس، إذا عادت إيران للالتزام ببنوده.