أسعار النفط تهبط بينما تناقش أوبك+ سياسة الإنتاج لعام 2021

طباعة

تراجعت أسعار النفط الاثنين بينما يناقش أكبر منتجي الخام في العالم تمديد تخفيضات عميقة في الإنتاج في محادثات هذا الأسبوع، لكن الخامين القياسيين ينهيان الشهر على مكاسب قوية بدعم من آمال بأن لقاحات للوقاية من مرض كوفيد-19 ستكون متاحة قريبا.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي تسليم يناير كانون الثاني، التي ينقضي تداولها اليوم، جلسة التداول منخفضة 59 سنتا، أو 1.2 بالمئة، لتسجل عند التسوية 47.59 دولار للبرميل. ونزلت عقود
برنت الأكثر نشاطا تسليم فبراير شباط 37 سنتا إلى 47.88 دولار للبرميل.

وتراجعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم يناير كانون الثاني 19 سنتا، أو 0.4 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 45.34 دولار للبرميل.

وقال وزراء ومندوبون اليوم إن أعضاء أوبك توصلوا إلى توافق عام على الحاجة لتمديد تخفيضات إنتاج النفط الحالية لثلاثة أشهر اعتبارا من يناير كانون الثاني إذا أيد حلفاؤها في مجموعة أوبك+
أيضا مثل هذه الخطوة.

وسجلت أسعار النفط مكاسب بحوالي 25 في المئة هذا الشهر، وهي أكبر زيادة شهرية منذ مايو أيار، بعد أن أثار تطوير لقاحات مضادة لكوفيد-19 آمالا في تعاف اقتصادي قد يعزز الطلب على الوقود.