الشركات البريطانية متفائلة إزاء 2021 بعد أنباء عن لقاحات

طباعة

زاد تفاؤل الشركات البريطانية العاملة في قطاع الخدمات إزاء عام 2021 بعد أنباء عن لقاحات مضادة لكوفيد-19 بالرغم من أول تراجع للنشاط منذ يونيو حزيران في ظل الضرر الكبير الناجم عن إغلاق جزئي لأربعة أسابيع في أنحاء إنجلترا.

وتراجع مؤشر IHS Markit لمديري المشتريات بقطاع الخدمات في بريطانيا إلى 47.6 في نوفمبر تشرين الثاني من 51.4 في أكتوبر تشرين الأول، وهي المرة الأولى التي يهبط فيها المؤشر دون مستوى الخمسين الذي يفصل النمو عن الانكماش منذ يونيو حزيران.

ولكن هذا تراجع يقل كثيرا عما حدث خلال العزل العام الأول في أبريل نيسان عندما بلغ مؤشر مديري المشتريات مستوى قياسيا متدنيا عند 13.4، كما أنه يمثل تباطؤا أقل مما أشارت إليه قراءة أولية لنوفمبر تشرين الثاني عند 45.8.

وهبط مؤشر مديري المشتريات المجمع، الذي يشمل المُصنعين الذين تمتعوا بنمو أقوى، إلى 49 من 52.1.

كما دعمت الأنباء عن لقاحات فعالة للوقاية من كوفيد-19 تفاؤل الشركات على مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات الذي ارتفع إلى أقوى مستوى له منذ ذروة خمس سنوات المسجلة في فبراير شباط.

كما أظهر مسح المؤشر استمرار فقد الوظائف للشهر التاسع على التوالي، وهي المدة الأطول منذ 2010.