مؤشر S&P500 يغلق منخفضا بعد بلوغ ذروة قياسية

طباعة

أغلق المؤشر S&P500 منخفضا الخميس 3 ديسمبر بعد تقرير بأن Pfizer قلصت هدفها لتوزيع لقاحها للوقاية من كوفيد-19.

نزل مؤشر الأسهم الأميركية القياسي عن ذروته في أواخر الجلسة بعد أن قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن فايزر تواجه عراقيل بسلسلة الإمداد فيما يتعلق باللقاح، مما دفع سهمها للتراجع.

وقفزت أسهم Boeing بعد أن طلبت شركة رايان إير للطيران منخفض التكلفة 75 طائرة إضافية من طراز 737 ماكس بتكلفة تسعة مليارات دولار على أساس قائمة الأسعار، ملقية بحبل إنقاذ لصانع الطائرات الأميركي المكروب.

وقفز سهم Tesla بعد أن رفع جولدمان ساكس توصيته للسهم إلى "شراء" قبيل إضافة السهم إلى S&P500.

كان سهم Tesla الأكثر تداولا في السوق من حيث القيمة، متجاوزا 22 مليار دولار، بحسب بيانات رفينيتيف، أي أكثر من مثلي قيمة تداولات سهم بوينج، صاحب المركز الثاني.

تراجعت طلبات إعانة البطالة الأميركية الجديدة الأسبوع الماضي، لكنها ظلت بالغة الارتفاع عند 712 ألفا، بينما أظهر مسح آخر تباطؤ أنشطة قطاع الخدمات الأمريكي إلى أدنى مستوى خلال ستة أشهر في نوفمبر تشرين الثاني.

وبناء على بيانات غير رسمية، ارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 86.71 نقطة بما يعادل 0.29% ليصل إلى 29970.5 نقطة، وفقد S&P500 بنحو 2.24 نقطة أو 0.06% ليسجل 3666.77 نقطة،

وزاد المؤشر Nasdaq المجمع 27.82 نقطة أو 0.23 بالمئة إلى 12377.18 نقطة.