أسهم أوروبا ترتفع بدعم مكاسب النفط وآمال التحفيز

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية الجمعة 4 ديسمبر بدعم أسهم شركات النفط، إذ بلغ مؤشر الأسهم القيادية في لندن أعلى مستوياته في تسعة أشهر، في حين عززت بيانات مخيبة للآمال لنمو الوظائف في الولايات المتحدة الآمال في التحفيز المالي.

وصعد المؤشر فايننشال تايمز 100 في لندن 0.9%، إذ ربحت أسهم النفط بعد التوصل لتسوية بين أعضاء أوبك+ للمضي في زيادة الإنتاج بشكل طفيف اعتبارا من يناير كانون الثاني مع الاستمرار في أغلب قيود الإنتاج الحالية. وقفز مؤشر النفط والغاز في أوروبا 3.1%.

أفادت بيانات في الولايات المتحدة بأن الاقتصاد أضاف في نوفمبر تشرين الثاني أقل عدد من العاملين في ستة أشهر، لكن الأسواق تعافت سريعا بعد أن أثار التقرير الآمال في أن يقر الكونجرس حزمة مساعدات بقيمة 908 مليارات دولار.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6%، مما ساعده في تحقيق نتيجة أسبوعية إيجابية للأسبوع الخامس على التوالي.

 وضغطت على مكاسب المؤشر هذا الأسبوع بيانات اقتصادية محبطة وضبابية بشأن الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي.

وصعد المؤشر داكس الألماني 0.4%، لكنه أنهى الأسبوع على انخفاض 0.3%، وهو الأسوأ أداء بين مؤشرات المنطقة في أغلب الأسابيع الماضية.

وستتجه جميع الأنظار إلى اجتماع البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس، والذي من المتوقع أن يبقي فيه على سعر الفائدة دون تغيير، لكنه مع زيادة شراء السندات.