تركيا تخسر تصنيفها الائتماني من مستقرة إلى سلبية

نشر
آخر تحديث

خفضت مؤسسة ستاندرد آند بورز توقعاتها للتصنيف الائتماني لتركيا إلى "سلبية" من "مستقرة"، وأرجعت ذلك إلى مخاطر مواجهة صعوبات اقتصادية. وقالت مؤسسة التصنيف الائتماني "القدرة على التنبؤ بالسياسات التركية تتراجع وهذا قد يؤثر على صمود الاقتصاد واحتمالات النمو في المدى البعيد." وأوضحت على موقعها الالكتروني إنها أبقت تصنيفها السيادي لديون تركيا بالعملة الصعبة في المدى القصير عند B، وأبقت تصنيفها المحلي لتركيا عند BBB والخارجي عند BB+. لكنها ذكرت أن هناك احتمالا لخفض التصنيفات الائتمانية خلال الاثنى عشر شهرا القادمة.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة