الأسهم الأوروبية تهبط مع تشديد قيود كوفيد-19 في المملكة المتحدة

طباعة

هبطت سوق الأسهم الأوروبية الاثنين إذ أدى الانتشار السريع لسلالة جديدة من فيروس كورونا إلى المزيد من إجراءات العزل العام الصارمة في انجلترا وإلى حظر على السفر من دول كثيرة بينما لا يزال اتفاق للتجارة بعد بريكست في مهب الريح.

وبعد أن أنهى الأسبوع الماضي على مكاسب، هبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 2.3 بالمئة في جلسة اليوم بعد أن فرضت المملكة المتحدة إغلاقا فعليا وتراجعت عن خطط لتخفيف القيود أثناء عطلة عيد الميلاد
بينما تتصدى لسلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر بسرعة تزيد على 70 بالمئة عن السلالة الأصلية.

وأمرت كندا ودول أوروبية، من بينها ألمانيا وإيطاليا وهولندا، بتعليق الرحلات الجوية من بريطانيا بينما شمل حظر فرنسي نقل البضائع سواء بالبر أو الجو أو البحر أو السكك الحديدية.

ودفع القلق من الضربة الجديدة للتعافي الاقتصادي المؤشر فايننشال تايمز للأسهم البريطانية للتراجع 1.7 بالمئة بالرغم من هبوط الجنيه الاسترليني. وانخفض المؤشر داكس الألماني 2.8 بالمئة.

وهبط مؤشر أسهم شركات السفر والترفية 3.1 بالمئة في حين قاد مؤشر أسهم شركات النفط الكبرى الخسائر في أوروبا مع هبوطه 3.6 بالمئة بينما أثارت القيود الجديدة مخاوف من تضرر الطلب وهو ما أثر
على أسعار الخام.