بدء حملة تطعيم للوقاية من فيروس كورونا في البرازيل

طباعة

بدأت البرازيل الاثنين 18 يناير حملة تطعيم للوقاية من مرض كوفيد-19 بجرعات من لقاح من شركة سينوفاك الصينية في أعقاب إجازة اللقاح للاستعمال الطارئ رغم أن وتيرة التطعيم ستعتمد على قدوم واردات تأخر وصولها.

وأعطت وزارة الصحة الضوء الأخضر للولايات لبدء التطعيم في الساعة الخامسة مساء (2000 بتوقيت غرينتش) وإن كان بعض المسؤولين  قد سارعوا بإعطاء الجرعات.

وبعد دقائق من موافقة هيئة الصحة الاتحادية على لقاح سينوفاك، كانت مونيكا كالازانس، وهي ممرضة في ساو باولو تبلغ من العمر 54 عاما، أول من يتلقى اللقاح في البلاد، بينما كان غواو غوريا محافظ ساو باولو يتابع الحدث.

وقد واجه الرئيس جايير بولسونارو، وهو متشكك في كوفيد-19 ورفض أن يتلقى اللقاح، انتقادا قويا لعدم توافر اللقاح في البرازيل التي فقدت أكثر من 200 ألف من مواطنيها بسبب هذا المرض، وهو أكبر عدد وفيات بسبب الجائحة في العالم بعد الولايات المتحدة.