ترامب سيرفع قيود السفر عن أوروبا والبرازيل في 26 يناير القادم وإدارة بايدن لا تنوي تنفيذ القرار

طباعة

قالت مصادر لـCNBC الاثنين 18 يناير إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيلغي حظر الدخول المفروض على معظم المواطنين غير الأميركيين الذين كانوا في البرازيل وأجزاء كثيرة من أوروبا في الآونة الأخيرة وذلك اعتبارا من 26 يناير كانون الثاني.

يُذكر أن القيود كانت قد فرضت في أوائل العام الماضي بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا .

ومن جانبها قالت جين ساكي، المتحدثة باسم البيت الأبيض "المقبلة" عبر تويتر، "هذا ليس الوقت المناسب لرفع القيود المفروضة على السفر الدولي... بناءً على نصيحة فريقنا الطبي، لا تنوي الإدارة رفع هذه القيود في 26 يناير.

في الواقع، نحن نخطط لتعزيز تدابير الصحة العامة حول السفر الدولي من أجل زيادة التخفيف من انتشار كورونا"