جانيت يلن تحث الكونغرس الأميركي على تمرير حزمة إغاثة اقتصادية جديدة لمواجهة تداعيات كورونا مع تباطؤ التعافي الاقتصادي

طباعة

حثت جانيت يلن الكونغرس الأميركي على تمرير حزمة إغاثة اقتصادية جديدة لمواجهة تداعيات كورونا مع تباطؤ التعافي الاقتصادي، وأدلت يلين بتعليقاتها الثلاثاء أمام لجنة المالية بمجلس الشيوخ الأمريكي في جلسة استماع للتصديق على ترشيحها.

وقالت إنه ينبغي للولايات المتحدة أن تعارض محاولات دول أخرى للتلاعب على نحو مصطنع بقيم العملات لكسب مزايا في التجارة.

وأضافت أن استهداف أسعار الصرف لتحقيق مزايا تجارية "غير مقبول".

وقالت أيضا إن من الواضح أن الصين هى المنافس الاستراتيجي الأكثر أهمية للولايات المتحدة، وأكدت تصميم إدارة بايدن على التصدي لما سمته ممارسات الصين "التعسفية وغير النزيهة وغير المشروعة."\

وأشارت أن الرئيس المنتخب جو بايدن وفريقه الاقتصادي يركزون الآن على تقديم إغاثة سريعة للأسر الأمريكية المتضررة من جائحة فيروس كورونا وتداعياتها الاقتصادية،
وليس على زيادة الضرائب.

وأبلغت الرئيسة السابقة لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أعضاء لجنة المالية بمجلس الشيوخ في جلسة استماع اليوم الثلاثاء أنها تتفق مع الرأي القائل بأن تخفيضات ضرائب الشركات التي استحدثتها إدارة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب في 2017 حسنت القدرة التنافسية للشركات الأمريكية.

وقالت إن بايدن لا يقترح زيادة ضريبة الشركات إلى المستوى الذي كانت عليه قبل 2017 . لكنها أضافت أن من المهم أيضا أن تدفع الشركات الكبرى والأفراد الأثرياء حصتهم العادلة من الضرائب.