النفط يرتفع توقعا لتحفيز أميركي وشح المعروض تحت حكم بايدن

طباعة

ارتفع النفط الأربعاء 20 يناير بفعل التوقعات بأن تطلق إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تحفيزا اقتصاديا ضخما لتخفيف تداعيات الجائحة بما سيرفع الطلب على الوقود، فضلا عن إقرار سياسات ستفضي إلى شح المعروض من الخام.

من المنتظر أن يعمد بايدن على الفور، بعد تنصيبه رئيسا اليوم، إلى اتخاذ إجراءات لكبح جماح صناعة النفط الأميركية، تشمل خطة للعودة إلى اتفاقية باريس للمناخ وإلغاء ترخيص خط أنابيب النفط كيستون إكس.إل ووقف أعمال التنقيب في القطب الشمالي.

ارتفع خام برنت 18 سنتا ليتحدد سعر التسوية عند 56.08 دولار للبرميل.

وأغلق الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط عند 53.24 دولار للبرميل، مرتفعا 26 سنتا.

كانت جانيت يلين المرشحة لمنصب وزيرة الخزانة الأميركية حثت المشرعين أمس الثلاثاء على "تحرك كبير" فيما يخص إنفاق الإغاثة من الجائحة، وهو ما عزز أسعار النفط.