وزيرة الداخلية البريطانية: الخدمات الصحية في البلاد ما زالت تعاني تحت وطأة كورونا

طباعة

قالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل الخميس 21 يناير إن من السابق لأوانه بالنسبة للمواطنين التكهن بشأن موعد انتهاء العزل العام والحجز لعطلات صيفية.

وحذرت باتيل من أن الخدمات الصحية في البلاد ما زالت تعاني تحت وطأة جائحة كوفيد-19.

وأضافت في مؤتمر صحفي "ما زال الوقت مبكرا جدا... للتكهن بشأن القيود المفروضة ... وخاصة ما يتعلق بما إذا كان بوسع الناس البدء في حجز عطلات".

وتابعت قائلة "النصيحة بوضوح شديد.. نحن في عزل عام وعلى الناس البقاء في منازلهم".