للمرة الأولى منذ 2015 ... تويوتا تنتزع من فولكسفاغن المرتبة الأولى كأكبر بائع سيارات في العالم في 2020

طباعة

تفوقت شركة تويوتا موتور اليابانية لصناعة السيارات على نظيرتها الألمانية فولكسفاغن في مبيعات السيارات العام الماضي، واستعادت مكانتها المحورية كأكبر بائع للسيارات في العالم لأول مرة خلال خمسة أعوام إذ عصف تراجع الطلب بسبب جائحة فيروس كورونا بمنافستها الألمانية بشدة.

وقالت تويوتا اليوم الخميس إن مبيعات المجموعة على مستوى العالم تراجعت 11.3 بالمئة إلى 9.528 مليون سيارة في 2020، مقارنة مع انخفاض 15.2 بالمئة في مبيعات فولكسفاجن إلى 9.305 مليون سيارة.

وعانت شركات صناعة السيارات بفعل إجراءات الإغلاق والعزل العام لمكافحة فيروس كورونا التي منعت الناس من زيارة معارض السيارات واضطرت مصانع الصناعات التحويلية إلى خفض الإنتاج أو وقفه.

لكن تويوتا نجحت في اجتياز الجائحة على نحو أفضل لأسباب منها السوق المحلية في اليابان والسوق الآسيوية بوجه عام التي كانت أقل تضررا من تفشي الفيروس عن أوروبا والولايات المتحدة.

وقالت متحدثة باسم الشركة "لا ينصب تركيزنا على ترتيبنا، وإنما على خدمة عملائنا".