في مكالمة مع الرئيس الصيني.. بايدن يشدد على الحفاظ على منطقة حرة ومنفتحة بين المحيطين الهندي والهادئ

طباعة

تحدث الرئيس الأميركي جو بايدن مع نظيره الصيني شي جين بينغ يوم الأربعاء في أول اتصال مباشر له مع زعيم ثاني أكبر اقتصاد في العالم منذ فوزه في الانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر تشرين الثاني وتوليه منصبه الشهر الماضي.

وكانت هذه أول مكالمة بين شي ورئيس أميركي منذ تحدث الرئيس الصيني مع الرئيس السابق دونالد ترامب في مارس آذار الماضي. ومنذ ذلك الحين، تدنت العلاقات بين البلدين إلى أسوأ مستوى لها منذ عقود.

ووفقا للبيت الأبيض، فقد قال بايدن لشي إن من أولويات الولايات المتحدة الحفاظ على منطقة حرة ومنفتحة بين المحيطين الهندي والهادئ وشدد على "مخاوفه الأساسية بشأن القمع الذي تمارسه الصين في هونج كونج وانتهاكات حقوق الإنسان في شينجيانغ والإجراءات الحازمة المتزايدة تجاه تايوان".

وقال البيت الأبيض إن بايدن وشي تبادلا وجهات النظر حول مواجهة جائحة كوفيد-19، وكذلك حول التحديات المشتركة لتغير المناخ ومنع انتشار الأسلحة، في إشارة إلى رغبة الولايات المتحدة في التعاون مع بكين لإقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن أسلحتها النووية.