عوائد السندات السويسرية لأجل 30 عاما ترتفع فوق الصفر بالمئة للمرة الأولى منذ أبريل 2020

طباعة

ارتفع عائد السندات الحكومية السويسرية لأجل 30 عاما فوق صفر بالمئة الاثنين للمرة الأولىمنذ أوائل عام 2020، وهي أحدث إشارة إلى أن توقعات التعافي الاقتصادي تترسخ في أسواق الديون العالمية.

وما بدأ كتحرك قادته الولايات المتحدة في سوق السندات، استنادا إلى توقعات بمزيد من التحفيز المالي، يبدو الآن أنه يكتسب زخما في الأسواق الأوروبية.

قال محللون إن هذا ربما شجعه اعتقاد بأن توزيع لقاح فيروس كورونا سيساعد على تعاف اقتصادي سريع وارتفاع أسعار النفط ومكاسب أسواق الأسهم.

وفي سويسرا، التي ينظر إليها المستثمرون على أنها سوق آمنة، ارتفعت عوائد السندات لأجل 30 عاما سبع نقاط أساس اليوم إلى 0.001 بالمئة.

وصعد عائد السندات لأجل 50 عاما بما يزيد على سبع نقاط أساس إلى -0.014 في المئة بينما ارتفعت عوائد السندات لأجل عشر سنوات خمس نقاط أساس إلى حوالي -0.28 بالمئة.

وانعكست مبيعات السندات السويسرية اليوم الاثنين على أسواق السندات الأوروبية إذ وصل عائد السندات الألمانية لأجل 30 عاما إلى أعلى مستوى له في ثمانية أشهر بينما ارتفعت عوائد السندات البريطانية إلى أعلى مستوياتها منذ مارس آذا من العام الماضي.

وأفادت رويترز الأسبوع الماضي بأن عوائد كل السندات الحكومية لأجل 30 عاما في منطقة اليورو عادت الآن إلى المنطقة الإيجابية وكذلك تكاليف الإقتراض الدنمركية والسويدية.