News Corp توقع اتفاق شراكة إخبارية مع Google

طباعة

قالت نيوز كورب الأربعاء إنها أبرمت اتفاقا إخباريا عالميا مع غوغل، وأصبحت من أبرز الصفقات من نوعها مع شركة تكنولوجيا كبيرة.

وبموجب الشراكة الجديدة، تنشئ الشركتان منصة اشتراكات وتتقاسمان الإيرادات الإعلانية من خلال خدمات تكنولجيا إعلانات غوغل، إلى جانب التوسع في الصحافة المسموعة وتطوير الصحافة المرئية على
يوتيوب.

ويأتي ذلك بعد نزاع استمر لسنوات بين روبرت مردوخ - قطب صناعة الإعلام الذي يسيطر على نيوز كورب - وغوغل التابعة لمجموعة ألفابت، ولاسيما في أستراليا، حيث هددت جوجل في الآونة الأخيرة بإغلاق محركها البحثي بسبب قوانين "غير عملية" تخص المحتوى.

والصفقة تتويج لمساعي مردوخ (89 عاما) ونجله لاخلان وروبرت توماس الرئيس التنفيذي لنيوز كورب من أجل تقاضي مقابل من المنصات عن المحتوى.

وسبق أن اتفق مردوخ على مدفوعات من أبل وفيسبوك فيما يتعلق بمنتجيهما للأخبار.

وأحجمت الشركة عن التعليق بخصوص التفاصيل المالية للاتفاق، الذي قالت إنه يتضمن "مدوفعات كبيرة" من جوجل.

وفي أستراليا، أبرمت أكبر شبكتي بث تلفزيوني مجاني اتفاقات مع غوغل قيمتها الإجمالية 60 مليون دولار أسترالي (47 مليون دولار) سنويا، بحسب تقارير إعلامية.

وتأتي الصفقات الأسترالية قبل أيام من خطط حكومية لسن قوانين تسمح لها بتعيين مُحكم لفرض رسوم محتوى على جوجل ما لم تبرم اتفاقات خاصة، فيما اعتبرتها الحكومة وشخصيات إعلامية نقطة تحول في مفاوضات بلغت طريقا مسدودا قبل عام. تملك نيوز كورب ثلثي صحف المدن الرئيسية في أستراليا.

وكانت مايكروسوفت، وهي مستفيد كبير من خروج جوجل من السوق الأسترالية، قد أعلنت قبولها بالقانون الأسترالي المقترح وحثت الحكومة الأمريكية على أن تحذو حذوه.

وتعمل غوغل كذلك على إبرام صفقات مع ناشرين كبار في بريطانيا وألمانيا والبرازيل والأرجنتين.