ارتفاع القيمة السوقية لشركات البورصة المصرية 1% بنهاية فبراير

طباعة

ظلت متأرجحة بين اللونين الأخضر والأحمر طيلة 20 جلسة تداول هي عمر شهر فبراير المنصرم بالنسبة للبورصة المصرية ..وأنهت تعاملات الشهر على تباين ..إنها المؤشرات المصرية التي تراجع منها كل من المؤشر الثلاثيني بـ 0.18%عند 11525 نقطة وEGX70 EWI بأقل من 1% عند 2333 نقطة بنهاية الشهر المنصرم وسط أداء مالي متباين لنتائج أغلب الشركات المدرجة عن العام 2020 -عام الجائحة- ..هذا وينتظر المتعاملون بالسوق اجتماع لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري لبحث أسعار الفائدة في 18 من مارس الجاري وهو الاجتماع الثاني خلال العام الحالي.

أحمد عبد الفتاح: مدير قسم البحوث بشركة العالمية للسمسرة

الشهر الذي شهد شطب شركتي أسمنت بورتلاند طره والسويس للأسمنت .. شهد أيضا قيد وبدء التداول على أوراسكوم المالية القابضة .. ويأمل الخبراء والمتعاملون في البورصة المصرية أن يشهد مارس الجاري إحدى طروحات القطاع الخاص إذ تعتزم شركة تعليم طرح 49% من رأسمالها خلال الربع الأول وذلك وفق تقديرات تشير إلى استقبال البورصة المصرية نحو 4 طروحات خلال الفترة المقبلة.

حنان رمسيس: مدير تداول القطاعات بشركة الحرية لتداول الأوراق المالية

يذكر أن شهر فبراير الماضي شهد ارتفاع إجمالي القيمة السوقية بنحو 1% عند 704 مليار جنيه .. هذا وبلغ إجمالي قيمة التداول نحو 85 مليار جنيه مقابل نحو 65 مليار جنيه في يناير الماضي .. وفي سياق متصل، سجلت مبيعات الأجانب خلال فبراير نحو 341 مليون جنيه لينخفض صافي مشترياتهم منذ بداية العام إلى 222 مليون جنيه فقط .. فيما سجل العرب صافي شراء منذ بداية العام بنحو 152 مليون جنيه.