بريطانيا تعرب عن قلقها من سلالة كورونا البرازيلية الجديدة

طباعة

أخطرت بريطانيا منظمة الصحة العالمية بست حالات من الإصابات بفيروس كورونا من السلالة البرازيلية التي اعتبرتها " مثيرة للقلق" حيث تم اكتشاف ثلاث حالات في انكلترا وعدد مماثل في اسكتلندا.
وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه لا يوجد سبب للاعتقاد أن لقاحات فيروس كورونا غير فعالة ضد السلالة البرازيلية من الفيروس.

وبحسب هيئة الصحة العامة في إنجلترا فأن السلالة البرازيلية تشترك في الطفرات الرئيسية مع السلالة الأكثر عدوى التي تم اكتشافها في جنوب إفريقي.

وتشهد بريطانيا انخفاضا ملحوظا في معدلات الإصابة والوفيات بفيروس كورونا حيث سجلت خلال أربع وعشرين ساعة أدنى معدل وفاة يومي منذ أكثر من 4 أشهر في حين سجلت إصابات يومية هي الأدنى في 5 أشهر.

وبحسب الأرقام الصادرة عن السلطات الصحية فأن عدد الذين تلقوا اللقاحات حتى الآن تجاوز عشرين مليونا ومئتي ألف شخص.

وتستعد البلاد لتخفيف إجراءات الإغلاق التي تبدأ في الثامن من مارس الحالي وعلى مدى أربع مراحل تنتهي في 21 من يونيو المقبل حسب توقعات الحكومة.