السعودية توافق على مبادرات لدعم المنشآت العاملة في قطاع الحج والعمرة من تداعيات كورونا

طباعة

قالت وكالة الأنباء السعودية إن المملكة وافقت على عدد من المبادرات التي تهدف إلى مساعدة الأفراد والمؤسسات العاملة في قطاع الحج والعمرة، وقالت الوكالة إن المبادرات تهدف إلى التخفيف من الآثار المالية والاقتصادية الناجمة عن جائحة كوفيد-19 على القطاع الذي يقدم الدعم للحج والعمرة.

وتشمل المبادرات إعفاء مرافق الإيواء من الرسوم السنوية لرخص الأنشطة التجارية البلدية لمدة سنة في مدينتي مكة والمدينة.

وسيتم أيضا إعفاء منشآت قطاع الحج والعمرة من المقابل المالي على الوافدين العاملين لمدة ستة أشهر، كما يمكن تجديد تراخيص وزارة السياحة دون مقابل لمرافق الإيواء بمدينتي مكة والمدينة لمدة سنة
قابلة للتمديد.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إنه سيتم كذلك تأجيل تحصيل رسوم تجديد الإقامات للوافدين العاملين في الأنشطة المرتبطة بقطاع الحج والعمرة لمدة ستة أشهر على أن يتم تقسيط المبالغ على مدى سنة.

وستظل رخص الحافلات العاملة في منشآت نقل الحجاج سارية دون مقابل لمدة سنة. وسيتم تأجيل تحصيل الرسوم الجمركية للحافلات الجديدة لموسم الحج القادم لمدة ثلاثة أشهر، مع إمكانية تقسيطها
على مدى أربعة أشهر بدءا من تاريخ الاستحقاق.

وأطلقت حكومة المملكة ما يزيد عن 150 مبادرة تجاوزت مخصصاتها 180 مليار ريال وذلك بهدف مواجهة تداعيات جائحة كورونا وتخفيف آثارها على الأفراد والقطاع الخاص والمستثمرين.