أسهم أوروبا تهبط بفعل مخاوف الإغلاق وتراجع النفط

طباعة

هبطت الأسهم الأوروبية اليوم، لتمحو جزءا كبيرا من مكاسبها الأسبوعية، بعد أن فرضت فرنسا إجراءات عزل عام جديدة لكبح انتشار فيروس كورونا في ظل مؤشرات على تباطؤ عمليات التلقيح في بعض الدول.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6%، ليقتفي أثر جلسة سلبية لوول ستريت أمس بعد ارتفاع عوائد السندات الأميركية.

وتراجع المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.7 بالمئة بعد أن فرضت باريس إجراءات عزل عام جديدة لمدة أربعة أسابيع اعتبارا من اليوم الجمعة في 16 منطقة متضررة بشدة جراء الأزمة الصحية.

وقادت قطاعات النفط والغاز والبنوك والتعدين الانخفاضات إذ تثبط إجراءات العزل العام الجديدة الآمال في تعاف اقتصادي سريع.

ونزلت أسهم BP ورويال داتش شل وتوتال ما يتراوح بين 1.8 بالمئة و2.9 بالمئة بعد أن هوت أسعار الخام قرابة سبعة بالمئة أثناء الليل جراء مخاوف من أن الإغلاق الجديد سيضر بالطلب على الوقود.