وزيرة الخزانة الأميركية: بمجرد أن يعود الاقتصاد قويا مرة أخرى ذلك يعني أننا تجاوزنا الوباء

طباعة


في حديثهما أمام لجنة الخدمات المالية بالكونغرس الأميركي اتفقت وزيرة الخزانة جانيت يلين مع رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول على أن التقييمات المرتفعة للأصول في الأسواق ليست سببًا للقلق بعد.

كما وأكدا كلاهما بأنهما واثقان من استقرار القطاع المالي مع تعافي الاقتصاد الأميركي من جائحة كوفيد -19.

بالإضافة إلى ذلك توقعت جانيت يلين أن يقترح الرئيس الأميركي خططا طويلة الأجل للبنى التحتية بهدف جعل الاقتصاد أكثر تنافسيا ومثمرا.

في السياق نفسه، وضحت وزيرة الخزانة أن الاقتصاد خسر 9.5 مليون وظيفة ومعدل البطالة فوق 9% بحال أضفنا الناس الذين خرجوا من القوى العاملة.

وحول زيادة الإيرادات أشارت بأن أحد الخيارات المتوفرة سيكون من خلال إعادة رفع ضريبة الشركات إلى 28%.

وبشأن فترات استحقاق سندات الخزانة أجابت يلين بأن الخزانة تدرس هذه المسألة وليس لديها أي خطط حاليا لأن تفعل ذلك.


هذا وأعلن رئيس الفدرالي جيروم باول أن تشريع قانون حزمة التحفيز سيساعد ملايين الأميركيين ولكنه أبدى مخاوفه مع توقعه بارتفاع التضخم على مدار العام ليطمئن الشعب الأميركي من بعدها بقوله ان البنك المركزي لديه الأدوات الكافية للتعامل مع الأمر.