هيئة التجارة الصناعية: قرابة 22 مليار دولار إجمالي إيرادات الموسيقى في 2020

طباعة

بعد أن ضربت جائحة كورونا قطاعات عدة، أبت الموسيقى ألا أن تفرض نفسها بتحقيقها نموا بإيرادات الموسيقى المسجلة عالميا بنسبة 7.4% حيث أعلنت هيئة التجارة الصناعية IFPI في تقريرها إن إجمالي الإيرادات بلغ 21.6 مليار دولار دولار خلال عام 2020 مسجلا نموا للعام السادس على التوالي

الجائحة وعلى الرغم من نقمتها على الصحة والاقتصاد إلى أن الإغلاقات والعمل عن بعد ارتد بشكل إيجابي على قطاع الموسيقى حيث ارتفع إجمالي البث المتضمن الاشتراك المدفوع والإعلانات بنسبة تقارب 20٪ إلى ما يزيد عن 13 مليار دولار وهو ما يمثل 62٪ من إجمالي عائدات الموسيقى المسجلة العالمية

وسجل عدد المستخدمين لحسابات الاشتراك المدفوعة 443 مليون بنهاية عام 2020 حيث استمرت أميركا اللاتينية بتصدر المركز الأول بالأسرع نموا حيث ارتفعت عائدات الموسيقى المسجلة بنسبة 15.9٪ تليها آسيا بمعدل نمو 9.5٪ وإفريقيا والشرق الأوسط بنسبة 8.4٪.

على الجانب الأخر التأثير السلبي للجائحة على الموسيقى اقتصر على إلغاء الحفلات الموسيقية والمهرجانات مع دخول الدول في حالة إغلاق لوقف انتشار فيروس كورونا حيث تراجعت عائدات حقوق الأداء بنسبة 10.1٪