رئيس الفلبين يمدد قيود كورونا في العاصمة والأقاليم المجاورة

طباعة

قال المتحدث باسم الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي اليوم السبت إن الرئيس مدد عزلا عاما صارما في منطقة العاصمة والأقاليم المجاورة لمدة لا تقل عن أسبوع في محاولة لاحتواء قفزة جديدة في إصابات فيروس كورونا.

وسجلت الفلبين، وبها ثاني أكبر عدد من حالات الإصابة والوفاة بكوفيد-19 في جنوب شرق آسيا، 12576 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم السبت وهو ما يلقي بمزيد من الأعباء على نظام الرعاية الصحية في البلاد.

وقال هاري روك المتحدث باسم دوتيرتي في بيان بالتلفزيون إن القيود تشمل حظر التنقل غير الضروري والتجمعات وتناول الوجبات في المطاعم.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة أن عدد الحالات النشطة في البلاد بلع رقما قياسيا بتسجيل 165 ألف و715 حالة 96% منها معتدلة أو بسيطة.

لكن طاقة الاستيعاب في وحدات الرعاية الفائقة في مستشفيات منطقة العاصمة بلغت مستوى حرجا مع انشغال 80% من الأسرّة واضطرار كثير من المستشفيات لرد المرضى. 

ومنطقة العاصمة المزدحمة رقعة حضرية تضم 16 مدينة يسكنها 13 مليونا على الأقل وسجلت 40% من إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة وهو 784 ألف و43 حالة وثلث إجمالي عدد حالات الوفاة وهو 13 ألف و423 حالة.