الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو يمحو مكاسب يناير خلال فبراير

طباعة

تراجع الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو كما هو متوقع في فبراير شباط بعد زيادة في يناير كانون الثاني ليقلص توقعات النمو الاقتصادي في الربع الأول عقب تسجيل المصنعين نهاية قوية لعام 2020.

وذكر مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات أن الإنتاج الصناعي في الدول التسع عشرة التي تتعامل باليورو نزل 1.0% على أساس شهري في فبراير شباط وهبط 1.6% على أساس سنوي مقارنة مع توقعات السوق بتراجع شهري 1.1% وسنوي 0.9%.

وكان الإنتاج الصناعي زاد 0.8% على أساس شهري و0.1% على أساس سنوي في يناير كانون الثاني.

شمل الإنتاج الضعيف على أساس شهري في فبراير شباط جميع القطاعات وسجل قطاع السلع الرأسمالية أكبر هبوط بلغ 1.9% يليه قطاع الطاقة متراجعا 1.2% ثم السلع الاستهلاكية المعمرة الذي نزل 1.1%.

وكان قطاع السلع الرأسمالية سجل أكبر مكاسب في يناير كانون الثاني.

وسجل الإنتاج في فبراير شباط أكبر تراجع في فرنسا ومالطا واليونان. كما هبط في ألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد في أوروبا.

وانكمش الاقتصاد الأوروبي 0.7% في الربع الأخير من 2020 مقابل الربع السابق جراء تهاوي استهلاك الأسر بسبب إغلاقات كوفيد-19.