مسلسل تعليق اللقاحات مستمر.. الدنمارك تقرّر نهائيًا التوقف عن استخدام لقاح AstraZeneca

طباعة

مسلسل النكسات الذي يلاحق بعضا من لقاحات فيروس كورونا، يواصل مساره فبعد أزمة "أسترازينيكا" تعرّض لقاح جونسون آند جونسون لانتكاسة جديدة دفعت بالولايات المتحدة لتعليق استخدامه والعمل على استبداله بلقاحي فايزر ومودرنا .. 

الحال في الصين ليس أفضل من غيره فقد صرحت بكين مؤخرا ضعف فعالية لقاحها وسعيها لدمجها لزيادة فعاليتها. 

إلى ذلك، قررت الدانمارك التوقف نهائيا عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"  ويأتي ذلك بعد أن أوصت السلطات الصحية الأميركية بوقف استخدامه مع رصد إصابة ستة متلقين له باضطراب نادر يشمل جلطات دموية.

وبذلك، تكون الدانمارك أول دولة أوروبية تتوقف بشكل تام عن استخدام لقاح أسترازينيكا.

ومن المفارقات أن الأعراض الجانبية للقاحات ليست مفاجئة خاصة وان القائمين على إنتاجها صرحوا باحتمالية حدوث آثار جانبية بسيطة مرافقة لهذه اللقاحات.. دون ذكر احتمالية وقوع آثار خطرة ومميتة إثر أخذ اللقاح .. ما تسبب بحدوث جدل كبير في أوساط الهيئات الصحية العالمية ووكالات الأدوية الدولية للإقرار بفعالية هذه اللقاحات وأمانها.

الانتكاسات التي تعرضت لها بعض اللقاحات المضادة لفيروس كورونا أثار التساؤلات حول مصير الطلبيات المتعاقد عليها من عدة دول للحصول على حصتها من اللقاحات حيث مازال من غير الواضح ما إذا كان بإمكان الحكومات التي اشترت هذه الأنواع من اللقاحات إلغاء صفقاتها واللجوء إلى شركات أخرى؟