أسواق الياميش في مصر .. إقبال متوسط وتراجع في الأسعار

طباعة

على ما يبدو لم يسلم ياميش رمضان هو الآخر من آثار كورونا السلبية
.. فالصورة في الأسواق تعكس حالة من الهدوء والاقبال المتوسط من المصريين هذا العام لشراء منتجات الياميش من الفواكه المجففه والمكسرات والتمور وغيرهم ..

لكن هذه الصورة أيضا تعد من جهة أخرى أفضل بكثير مما كانت عليه رمضان الماضي -وفق تجار- ..

وفي محاولة لتنشيط حركة البيع والشراء في ظل استمرار أزمة كورونا ومخاوف بعض المستهلكين وضيق ذات اليد من ناحية أخرى .. شهدت أغلب أسعار ياميش رمضان هذا العام حالة من
الثبات بل والتراجع لبعض السلع الأخرى بنسب تصل إلى 25٪ جراء وفرة المعروض من مخزون العام الماضي كبعض أنواع التمور ..

يذكر أن فاتورة واردات مصر هذا العام من ياميش رمضان قد تراجعت بنحو 30٪ مسجلة حوالي 35 مليون دولار مقابل نحو 50 مليون دولار رمضان الماضي .. ويرجع مستوردون وتجار السبب لتخوفات من عدم البيع بالإضافة لارتفاع مصاريف الشحن والاستيراد .. هذا ويعد البندق والتمر وقمر الدين واللوز وبعض الفواكه المجففة من بين الأنواع الرئيسية للياميش في مصر ..