بنك إنكلترا يخطط لتعزيز الضوابط على شركات التكنولوجيا المالية

طباعة

اعتماد الشركات المالية ولا سيما الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية يشكل مصدر قلق لبنك إنكلترا الذي أعلن أنه قد يعزز الضوابط التي تحكم عمل مزودي البيانات السحابية وشركات التكنولوجيا الأخرى لمواجهة المخاطر المحتملة على استقرار النظام المالي.

 

وذكر نائب محافظ بنك إنكلترا ديف رامسدن أن البنك يخطط لإجراء مزيد من التحليل بشأن الحاجة إلى أدوات أقوى لإدارة المخاطر المتعلقة بمزودي الخدمات السحابية خاصة الذين يعملون كأطراف ثالثة في تزويد الخدمة.

 

وتحرص الحكومة البريطانية على الترويج للتكنولوجيا المالية كمجال للنمو وتأمل أن تمكنها اللوائح التنظيمية الأكثر مرونة من الوصول الى الأسواق الأوروبية بعد تعثر العديد من الشركات في الوصول إلى تلك الأسواق بعد خروج بريطانيا من التكتل الموحد.

 

ويؤكد بنك إنكلترا أنه لن يخفف من المعايير التنظيمية لكنه يرى مجالا لمزيد من التنظيم المبسط للبنوك الصغيرة وبعض شركات التأمين .. وبحسب رامسدن فإن بنك إنكلترا اتخذ خطوة لتسهيل عمل الشركات المالية الصغيرة من خلال منحها مساحة أوسع للوصول إلى نظام المدفوعات الذي تهيمن عليه البنوك الكبرى.