اليابان تستعد لإعلان حالة طوارئ "قصوى" في طوكيو وعدة مقاطعات لاحتواء كورونا

طباعة

تستعد اليابان لإعلان حالات طوارئ "قصوى وقصيرة الأجل" في طوكيو وأوساكا ومقاطعتين أخريين الجمعة 23 ابريل في الوقت الذي تبذل فيه البلاد جهودا مستميتة لاحتواء موجة جديدة من وباء كورونا قبل ثلاثة أشهر فقط من دورة الألعاب الأولمبية.

وقال وزير الاقتصاد ياسوتوشي نيشيمورا إنه بموجب حالة الطوارئ الجديدة التي ستفرض في الفترة من 25 أبريل نيسان إلى 11 مايو أيار ستطلب الحكومة إغلاق المطاعم والحانات فضلا عن إقامة المناسبات الرياضية الكبرى بدون جمهور.

وأضاف أن مخالفة هذه القيود سيؤدي إلى فرض إجراءات عقابية طبقا لقانون جرى تعديله مؤخرا.

ومضى يقول "نحن مضطرون تماما لتقييد حركة الناس وعلينا تنفيذ ذلك بشكل صارم. نريد إجراءات قوية وقصيرة الأجل ومركزة". وطلب من اليابانيين أن يتذكروا إجراءات العزل العام التي فرضت الربيع الماضي وأن يلزموا منازلهم.

وسيتم إقرار هذه القيود الجديدة رسميا في اجتماع اللجنة الحكومية المكلفة بملف كورونا في وقت لاحق من اليوم الجمعة على أن يعلنها رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا في مؤتمر صحفي في الثامنة مساء بتوقيت طوكيو.