أرباح بنك HSBC تتجاوز التوقعات لتقفز 79% في الربع الأول

طباعة

أعلن بنك HSBC، أكبر بنك في أوروبا من حيث الأصول، عن أرباح فصلية أفضل من التوقعات اليوم الثلاثاء، وحرر 400 مليون دولار كان قد جنبها لتغطية القروض الرديئة بسبب الجائحة، إذ تَعد حملات تطعيم ناجحة في أسواق رئيسية بمستقبل اقتصادي أكثر أشراقا.

لكن البنك حذر من أن الضبابية بشأن التعافي العالمي يعني أن من المستبعد استمرار مستوى خفض مخصصات الديون الرديئة، والتي تبلغ ثلاثة مليارات دولار، والتي جنبها قبل عام حين اشتدت الجائحة.

وقال المدير المالي أوين ستيفينسون لرويترز "لا نزال حذرين نسبيا وأبقينا على نحو 70 بالمئة من المخصصات التي جنبناها العام الماضي".

وأضاف "نتوقع أن نقلص جزء منها على مدار العام المقبل أو نحو ذلك، لكننا لا نعرف إن كنا سنشهد تكرارا لما رأيناه مؤخرا".

وأعلن أكبر بنوك أوروبا من حيث الأصول تحقيق أرباح قبل الضرائب 5.78 مليار دولار في الأشهر الثلاثة التي انتهت في 30 مارس آذار ارتفاعا من 3.21 مليار قبل عام، وأعلى من متوسط توقعات المحللين عند 3.35 مليار دولار.

وقال البنك الذي يحقق معظم أرباحه من آسيا إن خسائر الائتمان في 2021 من المرجح أن تقل عن نطاق متوسط المدى الذي يتراوح بين 30 و40 نفطة أساس حسب توقعات البنك في فبراير شباط.