قطاع المعادن يتألق في شهر أبريل والبلاديوم يسطع بقوة

طباعة

قطاع المعادن النفيسة شهد أداء إيجابيا خلال شهر أبريل بشكل إجمالي حيث شهد الذهب أفضل أداء شهري له منذ ديسمبر كانون الأول الماضي مسجلا ارتفاعا  بنحو 3.7%  رغم أن جلسة نهاية الأسبوع جاءت على تراجعات بنسبة 0.1 % بضغط من البيانات الاقتصادية الأميركية القوية وكانت شركة الخدمات المصرفية للاستثمار  UBS قد توقعت  أن تنخفض اسعار سبائك الذهب  إلى1600 دولار للأونصة بنهاية العام الحالي

 

الأداء الإيجابي طال الفضة أيضا والتي  قفزت أسعارها  7% في أبريل نيسان مسجلة  أكبر مكاسب في شهر واحد منذ ديسمبر كانون الأول الماضي

 

وعلى صعيد المعادن الأخرى تألق نجم  البلاديوم حيث اخترق حاجز الثلاثة آلاف دولار للأوقية للمرة الأولى نهاية جلسة إغلاق الأسبوع مدعوماً بمخاوف مستمرة بشأن نقص المعروض من المعدن المستخدم بشكل أساسي في أجهزة التحكم في الانبعاثات بصناعة السيارات وارتفعت أسعاره بأكثر من 20 % منذ 16 من مارس آذار الماضي عندما أعلنت شركة نورنيكل الروسية، أكبر منتج للبلاديوم، أن المياه غمرت اثنين من مناجمها مما سيخفض من الإنتاج

 

ازدهار قطاع المعادن امتد ايضا إلى النحاس حيث تجاوز سعره 10 آلاف دولار للطن للمرة الأولى منذ عام 2011