وسائل إعلام يابانية: العديد من المدن تتراجع عن خطط استضافة رياضيين قبل الأولمبياد

طباعة

قالت صحيفة نيكي إن العديد من المدن اليابانية تراجعت عن خططها باستضافة رياضيين أجانب مشاركين في أولمبياد طوكيو بدءا من يوليو تموز بسبب مخاوف من عدم كفاية الموارد وسط موجة رابعة من الإصابة بفيروس كورونا.

ونقلت الصحيفة اليابانية عن مصدر في الحكومة أنه من بين 528 مدينة ستستضيف رياضيين من الخارج قررت 40 مدينة عدم استضافتهم لمعسكرات التدريب قبل انطلاق البطولة.

وكانت مدينة تشيبا قالت أمس الأربعاء إن الفريق الأمريكي لألعاب القوى ألغى معسكره التدريبي قبل الأولمبياد في اليابان لأسباب متعلقة بسلامة الفريق.

ونقلت صحيفة يوميوري عن مصدر قوله إن الرياضيين الأجانب لن يشاركوا أيضا في اختبارات منافسات ركوب الدراجات والتي تأجلت من أبريل نيسان إلى 17 مايو أيار.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إنها دعمت الإجراءات اليابانية لمواجهة فيروس كورونا وأعربت عن ثقتها في أن أولمبياد طوكيو ستكون حدثا "تاريخيا".

هذا وتعهدت اليابان مرارا بإقامة الألعاب في موعدها المقرر في الفترة من 23 يوليو إلى الثامن من أغسطس آب على الرغم من الانتقادات.

وتتزايد معارضة اليابانيين لإقامة الأولمبياد حيث تكافح البلاد لاحتواء موجة رابعة من الإصابات التي تدفع بالموارد الطبية إلى حافة الهاوية.