بورصة وول ستريت تغلق منخفضة، مدفوعة بخسائر لأسهم التكنولوجيا

طباعة

أغلقت بورصة وول ستريت منخفضة اليوم الاثنين متأثرة بخسائر لأسهم التكنولوجيا بفعل علامات على تزايد التضخم تثير قلقا لدى المستثمرين بشأن احتمال أن يشدد البنك المركزي الأميركي سياسته النقدية.

وقال محللون إن السبب في هبوط السوق اليوم لم يكن مفاجأة لأحد، وهو القلق إزاء التضخم وأسعار الفائدة.

وأغلق المؤشر داو جونز الصناعي منخفضا 56.12 نقطة، أو 0.16%، إلى 34326.01 نقطة في حين تراجع المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي 10.56 نقطة، أو 0.25%، ليغلق عند 4163.29 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 50.93 نقطة، أو 0.38%، إلى  13379.05 نقطة.

وكان ستاندرد اند بورز 500 قد سجل أكبر قفزة ليوم واحد في أكثر من شهر يوم الجمعة مع إقبال المستثمرين على شراء الأسهم التي هبطت أسعارها بشدة أثناء موجة مبيعات في الأسبوع الماضي أثارتها مخاوف بشأن التضخم واحتمال أن يشدد مجلس الاحتياطي الاتحادي السياسة النقدية في موعد أقرب من المتوقع.