دبي تستهدف أكثر من 5.5 ملايين سائح أجنبي في 2021

طباعة

تتوقع مدينة دبي جذب أكثر من 5.5 ملايين زائر من الخارج هذا العام، أملا في أن تتمكن الأسواق الجديدة من المساعدة في تعويض فقد زوار من أماكن رئيسية تفرض فيها قيود على السفر.

واستقبلت دبي 5.5 ملايين زائر من الخارج العام الماضي، الذي عصفت فيه جائحة فيروس كورونا بقطاع السياحة بشكل مؤثر. وكان عام 2019 قد شهد قدوم 16.7 مليون سائح إلى المدينة.

وتحظر الإمارات بصورة عامة دخول القادمين إليها من الهند، التي تعتبر تقليديا هي المصدر الرئيسي لأسواق دبي، وذلك بسبب آخر موجة تفش شهدتها.

في الوقت نفسه تحظر بريطانيا التي كانت في عام 2019 ثالث أكبر مصدر لأسواق دبي الرحلات المباشرة وتطلب من القادمين إليها من الإمارات أن يخضعوا لحجر صحي في الفنادق.

لكن عصام كاظم الرئيس التنفيذي لدائرة السياحة في دبي قال إن أعداد الزائرين من أسواق جديدة في أوروبا وأفريقيا ورابطة الدول المستقلة تشهد معدلات جيدة.

وأعادت دبي فتح حدودها أمام الزائرين من خارج البلاد في يوليو تموز الماضي، وكانت وجهة رائجة للمحتفلين في عطلة رأس السنة الجديدة بينما كان العديد من الوجهات العالمية الأخرى يخضع لقيود الإغلاق بسبب الجائحة.

إلا أن تدفق السياح الأجانب تزامن مع موجة ثانية من الإصابات بالفيروس شهدتها الإمارات ما دفع دبي لتشديد قيودها على الطاقة الاستيعابية للفنادق والمطاعم، قبل أن يجري تخفيف العديد من تلك القيود خلال هذا الأسبوع.

وعزا كاظم الارتفاع في أعداد الإصابات في الإمارات إلى ارتفاع معدلات إجراء الفحوص هناك، مضيفا أنه كلما زادت أعداد من يجري فحصهم كلما ظهرت أعداد أكبر من الإصابات.

وانخفض عدد الإصابات بالفيروس في البلاد من ذروة يومية بلغت 3977 إصابة في فبراير شباط لتصل إلى 1300 إصابة تقريبا.  

كما تتوقع دبي لمعرض (إكسبو 2020)، الذي يقام في الفترة من أكتوبر تشرين الأول وحتى مارس آذار بعد تأجيله من العام الماضي بسبب الجائحة، أن يكون جاذبا للكثير من السائحين الذين لم يقدموا عليها من قبل.

وقال منظمو الحدث إنه كان من المتوقع له قبل الجائحة أن يجتذب 11 مليون سائح أجنبي، إلا أن كاظم قال اليوم الثلاثاء إن الجائحة تصعب الآن عملية التنبؤ بالأعداد.