ماذا قررت أوبك+ في اجتماعها الأخير؟

طباعة

على الرغم من الضبابية التي يجلبها ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا عالميا  وظهور سلالات جديدة له، ، إلا أن منظمة أوبك+ مستمرة بتنفيذ الرفع  التدريجي لإنتاج النفط .

 

المنظمة المكونة من 19 دولة ,أكدت   في اجتماعها بتاريخ 1 يونيو أنها مستمرة في رفع الإنتاج بشكل  تدريجي وإعادة 2.1 مليون برميل إلى الأسواق بين مايو ويونيو وهو القرار المتخذ سابقا  في أبريل الماضي. و يأتي الاتفاق الأخير الذي تماشى  مع  توقعات المحللين,  وسط انتعاش أسعار النفط الخام.

 

و تسعى المجموعة المسؤولة عن أكثر من ثلث إنتاج النفط العالمي إلى  موازنة الارتفاع المتوقع في الطلب مع إمكانية زيادة الإنتاج الإيراني.

 

و في هذا الصدد صرح الأمين العام للمنظمة  بأن زيادة الإمدادات الإيرانية لن تكون مقلقة، مضيفا أنه يتوقع أن تكون عودة  الإنتاج والصادرات الإيرانية إلى السوق العالمية بطريقة منظمة وشفافة

 

على وقع نتائج الاجتماع، ارتفعت أسعار خام  برنت بنحو 2.7%، وخام  نايمكس بأكثر من 3%  , لتصل الأسعار الى مستويات لم تحققها في عامين , في إغلاق جلسة الثلاثاء. و بذلك تكون  الزيادة المحققة في كلا العقدين أكثر من 30٪ هذا العام.

 

يذكر ان التحالف كان قد  أعلن عن تخفيضات غير مسبوقة  في إنتاج الخام في عام 2020 في محاولة لدعم الأسعار عندما تزامن تفشي  جائحة فيروس كورونا مع صدمة طلب تاريخية.