وول ستريت تغلق على ارتفاع طفيف في نهاية أسبوع حافل بالخسائر

طباعة

أغلقت الأسهم الأمريكية الجمهة 11 يونيو، على ارتفاع طفيف في نهاية أسبوع حافل بالخسائر اتسم بالافتقار لعوامل حفز تحرك السوق ومخاوف مستمرة بشأن ما إذا كانت الزيادات الحالية في التضخم قد تستمر وتتسبب في تشديد مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي لسياسته التيسيرية في وقت أقرب مما كان متوقعا.

وكان ناسداك صاحب أكبر مكاسب من بين المؤشرات الرئيسية الثلاثة، فيما شق S&P 500 طريقه إلى ثاني مستوى قياسي عند الإغلاق على التوالي.

وعلى أساس أسبوعي، حقق ستاندرد آند بورز وناسداك مكاسب مقارنة مع إغلاق يوم الجمعة الماضي، بينما سجل داو خسارة أسبوعية طفيفة.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 13.36 نقطة بما يعادل 0.04% إلى 34479.6 نقطة، وأغلق المؤشر S&P 500 مرتفعا 8.26 نقطة أو 0.19% إلى 4247.44 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 49.09 نقطة أو 0.35% إلى 14069.42 نقطة.