النفط يقترب من 75 دولارا عند التسوية ويسجل ذروة عدة أعوام

طباعة

ارتفعت أسعار النفط الأربعاء 16 يونيو لليوم الخامس على التوالي، لتقترب من مستوى 75 دولارا للبرميل، إذ سحبت مصافي التكرير الأميركية مزيدا من مخزونات الخام لزيادة النشاط وتلبية الطلب الآخذ في التعافي.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات الخام تراجعت 7.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 11 يونيو الجاري، مع ارتفاع معدلات تشغيل مصافي التكرير إلى 92.6% وهو أعلى مستوى منذ يناير 2020 قبل الضرر الناجم عن فيروس كورونا.

وجاء انخفاض المخزونات أقوى من المتوقع مدفوعا أيضا بالصادرات، في مؤشر آخر على تحسن الطلب في شتى أنحاء العالم.

وزاد خام برنت 40 سنتا بما يعادل 0.5% إلى 74.39 دولار للبرميل مسجلا أعلى مستوياته منذ أبريل 2019، ومواصلا مكاسبه لليوم الخامس على التوالي.

وصعد الخام الأميركي ثلاثة سنتات إلى 72.15 دولار للبرميل بعد أن بلغ 72.99 دولار، وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018.

وارتفع خام برنت 44% هذا العام، مدعوما بتخفيضات الإمدادات بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، في إطار مجموعة أوبك+، وتعافي الطلب.

وخففت أوبك+ قيودها غير المسبوقة على الإمدادات التي تبنتها العام الماضي، لكنها لا تزال تحجب ملايين البراميل من الإمدادات اليومية من السوق.