19:45 15-07-2021

البنك الدولي: حماية الطبيعة قد تجنب البشرية خسائر اقتصادية عالمية بـ2.7 تريليون $ سنويا

طباعة

هل كنت تعلم أن حماية الطبيعة قد تجنب البشرية خسائر اقتصادية عالمية بقيمة 2.7 تريلون دولار سنويا بحلول عام 2030؟ نعم! 2.7 تريلون دولار سنويا.

هكذا أكد البنك الدولي في تقريره الأخير بعنوان "The Economic Case For Nature"، والذي تطرأ فيه إلى الفوائد الناتجة عن حماية البيئة.
وحث البنك الدولي في تقريره على ضرورة اعتماد الاقتصادات على الطبيعة، خاصة البلدان منخفضة الدخل، لافتا النظر إلى أن منطقتي جنوب صحراء أفريقيا وجنوب آسيا سيعانيان من انكماش اقتصادي بـ9.7% و6.5% سنويا على التوالي بحلول عام 2030، وذلك بسبب انهيار النظام الإيكولوجي.

كما وأكد البنك الدولي التزامه بدعم العمليات التي تركز على التنوع البيولوجي، والاستثمار في حفظ الموائل الطبيعية وتحسين سبل كسب العيش من خلال القطاعات التي تعتمد على رأس المال الطبيعي، مثل الغابات ومصائد الأسماك والزراعة.

وخلال العام الماضي، شملت مشاريع البنك الدولي حوالي 70 مشروعا للتنوع البيولوجي في أكثر من 40 بلدا بصافي ارتباطات بلغت 1.18 مليار دولار.

لتتضمن مشاريع كبيرة مثل "برنامج الأراضي الطبيعية المستدامة بالأمازون" والاستثمار في الزراعة المستدامة وإدارة الأراضي الطبيعية في البرازيل وإثيوبيا.

إذا العلاقة بين الاقتصاد والبيئة هي علاقة تبادلية تقوم على عنصر مشترك وهو الإنسان، وعلى الإنسان مسؤوليّة كبيرة في المحافظة على البيئة لتنعم بها الأجيال القادمة، فالإنسان هو البيئة والبيئة هي الإنسان.