13:50 18-07-2021

الاجتماع الوزاري الـ 19 لأعضاء أوبك +.. ماذا نتج عنه؟

طباعة

قررت مجموعة أوبك + زيادة حصص إنتاج أعضائها من النفط 0.4 مليون برميل باليوم على أساس شهري بدءًا من أغسطس 2021 حتى التخلص التدريجي من التعديل على الإنتاج بنحو 5.8 مليون برميل في اليوم في سبتمبر 2022، على أن تعمل المجموعة على تقييم تطورات السوق وأداء الدول المشاركة في ديسمبر 2021.

وأكدت المجموعة خلال الاجتماع الوزاري 19 التزامها بإعلان التعاون الموقع في 10 ديسمبر 2016 والمصادقة عليه في الاجتماعات اللاحقة، بما في ذلك في 12 أبريل 2020.

كما أقرت المجموعة تمديد قرار الاجتماع الوزاري العاشر لمنظمة أوبك والمنتجين المستقلين، والمتفق عليه في أبريل 2020، حتى 31 ديسمبر 2022.

وأكد الأعضاء في الاجتماع الوزاري على الاستمرار في الالتزام بآلية عقد اجتماعات وزارية شهرية لمنظمة أوبك وخارجها طوال مدة إعلان التعاون، لتقييم أوضاع السوق واتخاذ قرار بشأن تعديلات مستوى الإنتاج للشهر التالي، مع السعي لإنهاء تعديلات الإنتاج بحلول نهاية سبتمبر 2022.

#مباشر |

المؤتمر الصحفي للاجتماع الوزاري لـ #أوبك + https://t.co/jVU2qFYwWp

— CNBC Arabia (@CNBCArabia) July 18, 2021 ">

 

وقررت المجموعة أوبك + عقد الاجتماع الوزاري العشرين في 1 سبتمبر 2021.

وبحسب الاتفاق تم تعديل مستوى الأساس لإنتاج السعودية وروسيا إلى 11.5 مليون برميل يوميا لكل منهما بداية من مايو 2022 من 11 مليونا سابقا، كما سترتفع حصة الإمارات إلى 3.5 مليون برميل يوميا.

وفي الأسابيع الماضية، تخلل اجتماعات أوبك+ خلافات بين السعودية، أكبر مصدري النفط بالعالم، وبين الإمارات حول سياسة إنتاج النفط، ما تسبب في عدم اتفاق الأعضاء.

 

نوفاك: روسيا ستزيد إنتاجها النفطي في النصف الثاني من العام

 

ومن جهة أخرى، أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، عقب الاجتماع أن بلاده ستزيد إنتاجها النفطي في النصف الثاني من العام بفضل اتفاق جديد توصل إليه التحالف بشأن زيادة الإنتاج.

وقال نوفاك إن روسيا ستبدأ زيادة الإنتاج شهريا بواقع 100 ألف برميل يوميا من أغسطس المقبل على أن تصل إلى مستوى ما قبل الأزمة في مايو 2022.

وأضاف أن روسيا ستنتج نحو 21 مليون طن أخرى من النفط هذا العام والعام المقبل.