08:17 24-07-2021

الصين تأمر Tencent بالتخلي عن حقوق الترخيص الحصرية

طباعة

أمرت هيئة مكافحة الاحتكار في الصين شركة تينسنت بالتخلي عن حقوقها الحصرية في ترخيص الموسيقى، وفرضت غرامة على الشركة لسلوكها المناهض للمنافسة، حيث تواصل بكين قمع عمالقة الإنترنت لديها في الداخل.

 

وفرضت إدارة الدولة لتنظيم السوق (SAMR)، غرامة قدرها 500 ألف يوان ( حوالي 77 ألف دولار) على الشركة بسبب انتهاكات في استحواذها على شركة تشاينا ميوزيك في عام 2016.

 

وبعد هذا الاستحواذ، أصبحت Tencent تمتلك أكثر من 80%، من موارد مكتبة الموسيقى الحصرية، مما يمنح الشركة ميزة على منافسيها لأنها قادرة على الوصول إلى المزيد من الاتفاقيات الحصرية مع أصحاب حقوق النشر، بحسب بيان لـ "SAMR".

وأمرت هيئة مكافحة الاحتكار شركة Tencent والشركات التابعة لها بضمان المنافسة العادلة من خلال التخلي عن حقوق الموسيقى الحصرية الخاصة بها في غضون 30 يوما، وإنهاء متطلبات أصحاب حقوق الطبع والنشر لمنح الشركة ظروفا أفضل من المنافسين، مثل المدفوعات المسبقة المرتفعة.

ووفقا للبيان، سيتعين على شركة تنسنت تقديم تقرير إلى SAMR لمدة ثلاث سنوات، عن التقدم الذي تحرزه كل عام، وسوف تشرف هيئة مكافحة الاحتكار على تنفيذها وفقا للقانون.

ورداً على ذلك، قالت Tencent إنها ستلتزم بقرار الجهة التنظيمية و"تمتثل لجميع المتطلبات التنظيمية، وتفي بمسؤولياتها الاجتماعية وتساهم في المنافسة الصحية في السوق".

يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه بكين تضييق الخناق على شركات التكنولوجيا المحلية التي نمت ليصبح البعض منها، من أكثر الشركات قيمة في العالم.

وتباينت الإجراءات الصارمة في الأشهر القليلة الماضية بين تعليق الاكتتاب العام الأولي لمجموعة Ant Group بقيمة 34.5 مليار دولار العام الماضي، وغرامة مكافحة الاحتكار التي فرضت على شركة علي بابا بقيمة 2.8 مليار دولار.

وفي أبريل، استدعت SAMR نحو 34 شركة بما في ذلك Tencent و ByteDance ، وأمرتهم بإجراء عمليات تفتيش ذاتية من أجل الامتثال لقواعد مكافحة الاحتكار.