18:36 21-08-2021

حلف الناتو يعمل على مدار الأسبوع لإخراج أكبر عدد من الأشخاص من أفغانستان

طباعة

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ إن التركيز الرئيسي في أفغانستان الآن هو إجلاء الناس من البلاد، مع استمرار ظهور تقارير عن العنف والقمع على الرغم من وعود السلام من طالبان.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن إن أكثر من 18 ألف شخص تم إجلاؤهم من أفغانستان منذ نهاية يوليو، بالإضافة لأكثر من 5 آلاف آخرون في الساعات الأربع والعشرين الماضية حتى بعد ظهر يوم الجمعة.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي إن معظم الذين تم إجلاؤهم مواطنون أفغان.

وأضفا ستولتنبرج إن العديد من الحلفاء عرضوا في اجتماع لوزراء خارجية حلف شمال الأطلسي يوم الجمعة استقبال لاجئين على أساس مؤقت أو إعادة توطين بعض الأفغان بشكل دائم، وأضاف إن هذه الدول تشمل بولندا والمجر وكندا و "دول أخرى كثيرة".

ووقعت أفغانستان تحت سيطرة طالبان بعد أن استولت على العاصمة كابول في وقت سابق في أغسطس، وبدأت حركة طالبان في إحراز تقدم سريع في ساحة المعركة في البلاد منذ أن أعلنت الولايات المتحدة في أبريل أن قوات الناتو والقوات الأمريكية ستنسحب من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر.

والآن أصبحت أفغانستان بأكملها تقريبًا الآن تحت سيطرة طلبان.