19:36 25-08-2021

الرئيس التنفيذي لبيميكس: حريق منصة النفط ربما نجم عن تسرب للغاز

طباعة

قال الرئيس التنفيذي لشركة النفط المكسيكية المملوكة للدولة "بيميكس" الأربعاء 25 أغسطس، أن حريقا بمنصة نفطية بحرية تابعة للشركة في خليج المكسيك ربما نجم عن تسرب للغاز.

ولقي خمسة عمال حتفهم وفُقد اثنان وأصيب ستة في الحريق الذي اندلع يوم الأحد بالمنصة البحرية، وهي جزء من حقل كو مالوب-زاب فى جنوب خليج المكسيك، أكثر حقول بيميكس إنتاجا للنفط.

وقال أوكتافيو رومير الرئيس التنفيذي لبيميكس في مقابلة صحفية "هذا استنتاج أولي لأنهم يحللون الأمر لمعرفة ما حدث بالتفصيل، لكن يُفترض أنه كان هناك تسرب للغاز في الوقت الذي كان يجري فيه تنفيذ أعمال الصيانة على هذه المنصة".

وتسبب الحادث في توقف 125 بئرا عن العمل، مما يصل بإجمالي الإنتاج المفقود إلى 421 ألف برميل يوميا، أو حوالي 25% من مجمل إنتاج المكسيك.

وقال روميرو إن الخسارة تعادل نحو 25 مليون دولار يوميا من بيع الخام "وهو مبلغ مهم جدا".

واستعادت بيميكس حتى الآن 71 ألف برميل يوميا من الإنتاج وتتوقع أن تضيف 110 آلاف برميل يوميا في الساعات القليلة المقبلة.

وقال روميرو أمس الثلاثاء إن بيميكس تتوقع استئناف كل إنتاج النفط الذي توقف بسبب الحريق بحلول 30 أغسطس.

معدل نمو إنتاج النفط من المكسيك سيتباطؤ

وقالت وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية يوم الثلاثاء 24 أغسطس إن الحريق قد يبطئ معدل نمو إنتاج المكسيك من الخام.

وأضافت فيتش في بيانها "تسارع معدل انخفاض الإنتاج في الحقول الأقدم سيجعل من الصعب تحقيق المستويات المستهدفة للإنتاج".

وتسعى بيميكس لزيادة إنتاج النفط الخام إلى مليوني برميل يوميا من الإنتاج الحالي البالغ حوالي 1.7 مليون برميل يوميا.

وتسبب الحريق في إعطاء دفعة لأسعار النفط خلال تعاملات هذا الأسبوع، حيث وصل خام برنت لأعلى مستوياته في نحو أسبوعيًا ليتخطي مستويات 71.5 دولار للبرميل، بالإضافة لصعود خام غرب تكساس لمستويات 68.20 دولار.