14:47 31-08-2021

الجزائر تكشف عن إصلاحات جديدة.. كيف ستدعم القطاعات غير النفطية؟

طباعة

في إطار سعي الجزائر لتقليل اعتمادها على النفط ضمن خطتها الاقتصادية، كشفت رئاسة الجمهورية عن إصلاحات جديدة لتحسين مناخ الأعمال واجتذاب الاستثمارات.

فعلى الرغم من الضغوط المالية الناتحة عن هبوط أسعار الطاقة، ذكرت الحكومة الجزائرية أنها ستبقي الإنفاق على الدعم إضافة إلى تطوير القطاعات الأخرى غير الطاقة.

حيث يشكل القطاع 94 % من إجمالي إيرادات التصدير و60 % من ميزانية الدولة.

خطة العمل الجديدة التي سيناقشها البرلمان، تتضمن تحسين فعالية مناخ الاستثمار وضمان الاستقرار، وتطوير قطاع الزراعة لخفص الإنفاق على واردات الغذاء، بما يشمل الحبوب والحليب.

هذا وتسعى الجزائر إلى تعزيز القدرة الشرائية وتحسين الرعاية لمعظم الفئات في المجتمع.

الجدير بالذكر، أن تراجع الطلب على الطاقة نتيجة الإغلاقات بسبب كورونا نتج عنه هبوط إيرادات الميزانية في الجزائر ودفع الدولة إلى تقليل الإنفاق وتأجيل عدد من المشاريع الاستثمارية.