18:24 16-09-2021

أميركا والاتحاد الأوروبي يعتزمان خفض انبعاثات الميثان من مستويات 2020 بنسبة 30% بحلول 2030

طباعة

في خطوة للحد من تغير المناخ، أظهرت وثيقة اطلعت عليها رويترز أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اتفقا على خفض انبعاثات غاز الميثان والذي يتسبب في ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض بنحو الثلث بحلول نهاية هذا العقد في خطوة تسعى من خلالها الدول تحفيز الشركات الكبرى الأخرى للانضمام لها.


وستقدم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في وقت لاحق من هذا الأسبوع تعهدًا مشتركًا لخفض انبعاثات الميثان التي يسببها الإنسان بنسبة 30 % على الأقل بحلول عام 2030 وذلك مقارنة بمستويات عام 2020 ، وفقًا لمسودة الميثان العالمي.

يأتي اتفاق الطرفيين في الوقت الذي تسعى فيه واشنطن وبروكسل إلى تحفيز الاقتصادات الكبرى الأخرى قبل قمة عالمية لمعالجة تغير المناخ في غلاسكو اسكتلندا والمقرر عقدها من 31 أكتوبر إلى 12 نوفمبر

حيث من المتوقع أن يكون لها تأثير كبير على صناعات الطاقة والزراعة والنفايات المسؤولة عن الجزء الأكبر من غاز الميثان ومن المرجح أن يتم الكشف عن الاتفاقية يوم الجمعة في اجتماع للاقتصادات الرئيسية المصدرة للانبعاثات.

ويواجه غاز الميثان وهو أكبر سبب لتغير المناخ بعد ثاني أكسيد الكربون مزيدًا من التدقيق، حيث تسعى الحكومات إلى حلول للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري إلى 1.5 درجة وهو هدف لاتفاقية باريس للمناخ.